×
axia
تداول مع أكسيا للاستثمار العقود مقابل الفروقات عبر الإنترنت الوصول إلى 400 من الأصول الأكثر تداولًا في الوقت الحقيقي
حمل الآن
التصنيفات
ما هو الهدف القادم لزوج الدولار فرنك؟
المستثمرين يتجهزون للدخول في صفات رابحة على زوج الدولار الفرنك الذي يشهد زخم قوي وأنت أيضا.. يمكنك انتهاز الفرصة وفتح صفقات رابحة الآن مع أكسيا.
13 تموز, 2022

يتحرك زوج الدولار فرنك USD/CHF بشكل متذبذب منذ مايو الماضي، وعلى الرغم من قوة الدولار الأمريكي التي سيطرت على أداء الزوج منذ بداية العام بسبب رفع الفائدة الفيدرالية، إلا أن البنك الوطني السويسري استطاع أن يضغط على أداء زوج الدولار فرنك باستخدام أداة الفائدة البنكية. فكيف فعل الوطني السويسري ذلك؟ وإلى أين يتجه زوج الدولار فرنك خلال الفترة المقبلة؟

كيف أثر التضخم السويسري على الدولار فرنك؟

لم تكن سويسرا بحالة استثناء من موجة التضخم القوية التي ضربت العالم وخاصة الاقتصاديات الكبرى، فعلى الرغم من أن معدلات التضخم في سويسرا قد سجلت ارتفاعا أيضا، إلا أن ارتفاع التضخم في سويسرا لم يكن بنفس الوتيرة ولا بنفس القوة التي شهدتها الدول الأوروبية الأخرى وأمريكا.

ويعتبر ارتفاع أسعار المعيشة في سويسرا – في الظروف العادية –  من بين أهم الأسباب التي أدت إلى عدم حدوث تغير قوي في مستوى الأسعار داخل سويسرا. كما أن سويسرا تقوم بتوزيع الاعتماد على مصادر الطاقة بشكل كبير وتقوم أيضا بالاعتماد بشكل كبير نسبيا على مصادر الطاقة المتجددة، كما أن الفرنك السويسري القوي يحد من أثر التضخم المستورد ومن ثم يكون الجزء الأكبر من ارتفاع معدلات التضخم أسبابه تأتي من جانب معدلات الطلب المحلي.

ولكن على الرغم من ذلك، شهدت معدلات التضخم في سويسرا ارتفاعا قويا مقارنةً بالظروف السابقة، فقد سجلت معدلات  التضخم السنوية السويسرية ارتفاعا لأعلى مستوياتها منذ أكثر من 30 عاما لتصل إلى 3.4% كمعدل تضخم سنوي وذلك بحسب قراءة المؤشر عن شهر يونيو الماضي.

في ظل ذلك الارتفاع في معدلات التضخم في سويسرا، سيطرت قوة الدولار الأمريكي على حركة زوج الدولار فرنك USD/CHF خلال بداية العام  وحتى شهر مايو.

كيف تأثر الدولار فرنك بقرار رفع الفائدة في سويسرا؟

شهد زوج الدولار فرنك USD/CHF تراجعا قويا في وقت وجيز وذلك بضغط من قرار البنك الوطني السويسري الذي كان مخالفا لتوقعات الأسواق، حيث قام البنك الوطني السويسري برفع أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2015 حيث ظلت الفائدة طوال هذة الفترة عند مستويات -0.75%.

في اجتماع 16 يونيو الماضي، قام الوطني السويسري برقع أسعار الفائدة ليجعلها عند -0.25% أي بواقع 50 نقطة أساس دفعة واحدة مستهدفا معدلات تضخم بنسبة 1.9% لعام 2023 ومعدل نمو بنسبة 2.5% خلال 2022 وذلك بحسب ما أفاد بيان السياسة النقدية. وعلى خلفية ذلك القرار النقدي غير المتوقع، فقد شهد زوج الدولار فرنك تراجعا قويا ليهبط من مستويات 0.9936 إلى مستويات 0.9541.

تصريحات هامة للوطني السويسري

قام محافظ الوطني السويسري ” توماس جوردون ” بالإدلاء ببعض التصريحات التي كانت داعمة للفرنك السويسري ومن ثم تسببت في ضغوط على زوج الدولار فرنك USD / CHF، حيث قال إنه يرى أن أن زوج الدولار فرنك ليس منخفضا كما كان وأن ارتفاع مستويات التضخم الأخير يجب أن يتم التعامل معه وهو ما كان دافعا لهذا القرار.

ولم تقف تصريحات جوردون عند هذا الحد، حيث تلى تلك التصريحات بأخرى في 22 يونيو قال فيها إن بيانات معدلات التضخم الأخيرة تشير إلى أنه على البنك الوطني السويسري أن يواصل سياسة رفع أسعار الفائدة بشكل أقوى من أجل التصدي للتضخم حتى يصل إلى مستهدفات 2%.

وعلى عكس أزواج العملات الأخرى مثل اليورو دولار والاسترليني دولار وغيره، فإن الدولار فرنك يعتبر من الأزواج التي تشهد تصارعا قويا بين طرفيها ( الدولار الأمريكي والفرنك السويسري ) والسبب الأساسي في ذلك هو أن الفرنك السويسري لم يتأثر بالحرب الروسية الأوكرانية بنفس القدر الذي تأثرت به الاقتصاديات الأخرى ومن ثم لايزال على قدر من القوة تكفي لمجابهة قوة الدولار الأمريكي الحالية.

زوج الدولار فرانك إلى أين؟

زوج الدولار فرانك إلى أين؟

معلوم أن الدولار الأمريكي الآن يكاد يسحق جميع العملات نظرا لكونه ملاذًا ءامنا في وقت ارتفع فيه التضخم بشكل كبير وارتفعت فيه أيضا مخاوف دخول الاقتصاد العالمي في حالة ركود قد تتسبب في انهيار الأسواق والذي قد ظهرت بوادره بالفعل بتراجع عنيف ومستمر لمؤشرات الأسواق العالمية والناشئة.

وبالتالي أصبحت رؤوس الأموال حاليا تبحث عن النجاة وليس الربح وبالتالي أصبح الاتجاه للدولار الأمريكي بقوة خاصةً مع رفع الفيدرالي الأمريكي لأسعار الفائدة بوتيرة قوية. وبالتالي فإن المتوقع عموما أن يظل الدولار الأمريكي يتحرك بقوة أمام العملات الأخرى.

بالنسبة لزوج الدولار فرنك، فإن الفرنك السويسري أيضا تعتبر من عملات الملاذ الآمن نظرا لمركز سويسرا في الجهاز المصرفي العالمي، وفي ظل اتجاه الوطني السويسري لرفع أسعار الفائدة، فإنه من المتوقع أن نشهد ضعف في وتيرة صعود زوج الدولار فرانك خلال الفترة المقبلة.

من الجانب الفني، فإن زوج الدولار فرنك يقوم حاليا بتكوين نموذج قاع مزدوج، وبالتالي فإنه إذا نجح الزوج في تكوين النموذج وتأكيده، فإننا قد نتوقع في هذه الحالة أن ينعكس اتجاه الزوج ويصنع تصحيح قوي في الاتجاه الهابط. ولكن خلال الأيام القليلة المقبلة فإنه من المتوقع أن يواصل الزوج صعوده، خاصة مع تكون نموذج (فنجان وعروة) على مدى الأربعة ساعات ويستهدف سعر 0.9924.

 وبالتالي، فإن المستثمرين حاليا يتجهزون للدخول في صفات رابحة على زوج الدولار الفرنك الذي يشهد زخم قوي خلال تلك الفترة كما وضحنا، وأنت أيضا.. يمكنك انتهاز الفرصة وفتح صفقات رابحة الآن مع أكسيا.

مقالات ذات صلة
04 كانون الأول, 2022
العلاقة الأطول عمرًا في تاريخ الفيفا
اقترنت شركة اديداس والفيفا في شراكة منذ عام يضمن هذا الالتزام الاستراتيجي لكأس العالم حضورًا واسعًا لأديداس في الحدث الرياضي
اقرأ أكثر...
04 كانون الأول, 2022
ضربات جزاء استثمارية تحقق اهدافك الاستثمارية في كأس العالم قطر- 2022
يعد كأس العالم لكرة القدم أرقى بطولة في العالم، وهو واحدة من أكبر الأحداث الرياضية للشركات لتسويق أعمالها للجماهير العالمية.
اقرأ أكثر...
04 كانون الأول, 2022
فيزا تطرح ماستركارد ارضًا في كأس العالم قطر -2022
لقد أسفر الخلاف الذي نشأ ما بين ماستر كارد والفيفا (الاتحاد الدولي لكرة القدم) عام 2006 الى تسوية تبلغ 90$
اقرأ أكثر...
تتم عمليّة اكمال التسجيل…

سجّل واحصل على حساب تداول حقيقي

تقدم أكسيا أحدث التقنيات المتطورة على منصة تداول موثوقة وسهلة الاستخدام وبديهية. متوفر على الويب والحاسوب والجوال

سجّل واحصل على حساب تجريبي

يعمل حساب أكسيا التجريبي على صقل مهاراتك في الاستثمار و اختبار قدراتك دون اي مخاطر.

أدخِل اسمك الكامل فقط أحرف للاسم الكامل
بريدك الإلكتروني غير صالح الحساب موجود بالفعل, الرجاء تسجيل الدخول
رقم الهاتف غير صالح / رقم الهاتف غير موجود

من خلال إنشاء حساب، فإنك توافق على الشروط والأحكام ،وسياسة الخصوصية الخاصة بنا وعلى تلقي مواد التسويق عبر البريد الإلكتروني – يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت.

يرجى تحديد هذا المربع إذا كنت تريد المتابعة
الخدمة غير متوفرة ، يرجى الاتصال بالدعم

يستخدم موقعنا اتفاقية ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" التي تتطلب موافقتك. يساعدنا ذلك بتخصيص تجربتك كمستخدم.